الرئيسية / مقالات علمية / تشحم الكبد يهدد صحتنا

تشحم الكبد يهدد صحتنا

 

احصائيات مفاجئة: قبل 25-30 سنة كان تشحم الكبد مشكلة نادرة لدى الذين يبالغون في شرب الخمور أو ذوي الوزن المفرط. غير أن الوضع تغير في سنوات ال 2000.
الآن يهدد واحدا من كل أربعة شبان.

باختصار, الموضوع مهم..

مشاكل الكبد أصبحت تهديدا عالميا

مهم, لأننا نواجه مشاكل جديدة تؤدي إلى تشمع الكبد.

تليف الكبد،التهاب الكبد،السكري،زيادة حمض اليوريك،تصلب الشرايين و سماكة الخصر بالاضافة الى مشاكل البطن و غيرها من المشاكل.

اليوم في تركيا, واحد من كل 3-4 شباب لديه كبد دهني من دون أن يعلم بذلك.

 

 

نبدأ من الأول…

10 أسباب تؤدي إلى تشمع الكبد؟

  • استهلاك الكحول بكثرة
  • الاستهلاك المكثف للدواء الذي لا فائدة منه
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على النشا و الفركتوز بكثرة
  • تزايد كمية المعادن الثقيلة (الزئبق والرصاص)
  • الاستهلاك المفرط للفواكه
  • الإكثار من المعجنات
  • هيمنة الخمول و عدم الحركية
  • السموم الكيميائية تؤثر سلبا على الكبد
  • مركزات عصير الفواكه والشاي البارد،و كذلك المشروبات الغازية وغير الغازية.

تضاعف كمية السموم

أما المشكل الثاني, فهو مهم بقدر أهمية المشكل الأول: الكبد الدهني يعطل عمل تخلص الجسم من السموم.
يعني, لا يستطيع التخلص من سموم الجسم بشكل كاف. و هذا يؤدي الى تضاعف سموم الجسم, و تسهيل زيادة الوزن, و الشعور بالتعب الشديد.

و لهذا فان تشحم الكبد, يؤدي إلى تهديد صحة النساء و الرجال معا.

  • مرض اليرقان / الصفرة
  • تليف الكبد
  • التهاب الكبد
  • مرض السكري
  • الإفراط في استهلاك الفواكه
  • تصلب الشريان
  • السمنة المفرطة
  • مقاومة الأنسولين (مشاكل الوزن)
  • زيادة شحوم الدم
  • التسمم المعدني
  • سرطان الكبد

عموما ليست هناك شكاية من طرف المرضى بتشمع الكبد. لأن المريض لا يدري أنه مصاب بهدا المرض. و هذا سبب تسميتنا له بالخطر الصامت.

عادة يتم اكتشاف تشمع الكبد بالمصادفة أثناء تشخيص مرض آخر.

الأنسجة المسرطنة في كبد المريض

“”صور بالمنظار لعملية جراحية للكبد لمريض عمره 61 عامًا”

 

“تم اكتشاف سرطان بحجم 7.5 سم في كبد المريض”

“الجزء المسرطن الذي تم استخراجه بالعملية الجراحية”

سرطان الكبد, تليف الكبد الخ.. تظهر خلال المراحل الأخيرة من الاصابة بمرض الكبد. للذين لم يفهموا ما معنى تشمع الكبد, و لم يعجلوا بالتخلص منه, فإننا حقيقة نلعب بالنار. إذا كنتم لا تريدون مواجهة مشاكل الكبد لمدة طويلة, يجب أن نتخلص منه و في أقرب وقت ممكن.

المشكل كالتالي, في المرحلة الأولية لمشكل تشمع الكبد, لا تظهر أية أعراض له و لهذا لاندري أننا مصابون به و بالتالي لا نلجأ لأي طبيب لطلب المساعدة. بمعنى ‘’ و حتى اذا لم نقبل هذا المرض, فنحن في وضعية نتجاهله’’ في المراحل الأخرى من المرض،حتى إذا ذهبنا الى الطبيب،فعادة ما يكون ذلك متأخرا جدا،أو عند اكتشاف السرطان يتم تطلب تقديم المساعدة.

 

“أورام الكبد الخبيثة(أثناء تنظيف الخلايا السرطانية )”

مرض تشمع الكبد خطير ويؤدي الى نتائج قاتلة, تليف الكبد في هذا المرض, يؤدي الى أمراض خطيرة مثل السرطان. و هذا عادة يؤدي الى وفاة المريض. الأشخاص الذين لا يقومون بالفحص و التداوي عادة ما يؤدي بهم ذلك الى الاصابة بالسرطان ما بين سنة أو سنتين.

لكن الأن, من دون زيارة الطبيب بانتظام هناك طريقة فريدة للتخلص من مشكل تشمع الكبد..

في الربع الأخير من عام 2017, ظهر دواء متميز و فعال يقوم بتجديد وظائف الكبد في مدة قياسية، و يتخلص من دهون الكبد، و يقضي على السموم، و يداوي تشحم الكبد نهائيا، و في نفس الوقت يقضي على متلازمات الألم بشكل فعال، و خلال عملية تنظيفه للكبد و المرارة يحميها من العوامل البيئية الضارة.

اسم هذه المجموعة هو Livec Duo. ثمن العلاج مناسب جدا. تم ايجاد مساهم مهم لتطوير الدواء الخاص بأمراض الكبد

تم الانتهاء بنجاح من الأبحاث الخاصة بدواء الجيل الجديد Livec Duo ®الذي تم إنتاجه لمحاربة تشحم الكبد من طرف المؤسسة الألمانية LeberstiftungHilfe في اطار منصة المعلومات الدولية و التي حققت نجاحات متعددة في مجال الطب الداخلي .
بالاضافة الى ذلك, لا يوجد هناك دواء مشابه يتميز ب 3 خصائص مختلفة. 1- ينظف “الخلايا الذكية”الداخلية. 2- يزيد من المستوى الخلوي للكبد. 3- يوفر حماية ضد أكسدة الكبد.

تجدون أسفله التصريحات الصحافية للمؤسسة:

رأي الخبراء

ميشيل مانز هانوفر أستاذ ودكتور في كلية الطب ورئيس مؤسسة الكبد الالمانية.

الى غاية سنة 2017 لم يكن هناك دواء فعال لمعالجة أمراض الكبد في البلد.
هذا الأمر أدى إلى نتائج مذهلة: بلغ مستوى المرض 45 ٪ من السكان البالغين و الأسوأ من ذلك 30 ٪ من الشباب.

Livec Duo– تقدم مهم في ما يخص علاج تشمع الكبد, انه دواء قوي جدا. و قد ثبت استعماله ليس فقط في ألمانيا بل في جميع دول العالم.

إن المركبات الفريدة والخلايا الذكية التي اكتشفها العلماء جعلت من Livec Duo® دواء لا يمكن الاستغناء عن هل علاج أمراض الكبد.

نتائج الأمراض الداخلية كانت مفاجئة بالنسبة للخبراء. تم شفاء ما يقارب 98% من المرضى بدون انتكاس. أما فيما يخص جميع المرضى الأخرين فقد اختفت كل أعراض مرضهم, و تخلصوا كذلك من تشمع الكبد و الالتهاب المرافق له. بالاضافة الى هذا, 2 ٪ من المرضى المتبقين كان لديهم بعض الانتكاسات، غير أنه بعد استعمال Livec Duo® تخلصوا منها.

استطلاع رأي وزارة الصحة الألمانية

تجديد الكبد بالكامل !

بالإضافة إلى الخلايا الذكية الموجودة في Livec Duo,يمنع التهاب الكبد, يحمي من الفيروسات والطفيليات. في غالب الأحيان, عندما يتم تنظيف الكبد يعود المرء الى وزنه الطبيعي.
الخلايا الذكية، في طور الاستعداد لتكون بمثابة مواد البناء لتعزيز وحماية الكبد و وقايته من الأمراض الخطيرة.

بالاضافة الى ألمانيا, أكدت تركيا صحة البيانات المستخرجة من نتائج الاختبارات. وقد تم توثيق المنتج في تركيا. و ازداد عدد الأشخاص الذين تعالجوا بنسبة 50%.

 

المصدر : http://informationplatform.review

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*